Monday, April 30, 2007

حالة

ولماذا يجب أن نقيد كل احساس في بضع كلمات؟

هل لأن الحروف "س ع ا د ة" يجب أن تعبر بالضرورة عن شيء نشعر به؟

وماذا تعرف تلك الحروف المجردة من المعاني ما يعتمل في القلب الآن؟

ماذا تعرف هي عن الطيران دون مشقة البحث عن طعام؟

وعن السمو الذي يجتاح روح هؤلاء الذين يشعرون بـ "نيرفانا" في لحظة ما؟

وعن لمعة العين حين تلقى أخيراً ما كانت تتوق إليه؟

لماذا يجب أن نقتل سعادتنا بانتظار أن نخلق عملاً أدبياً لا يساوي شيئاً!؟

8 comments:

اخر من الاخرين said...

لعدم ادراك اين يقع الشعور نفسة بعيدا عن الكلمة المعبرة عنه .
يخطي الناس جميعا في انهم يعتبرون مسببات السعادة هي اهدافهم دون ان يدروا ان السعادة هي الهدف.
ف من يري جمع المال هدفة في الحياة لم يفهم بعد ان جمع المال ما هو الا وسيلة للهدف الخفي ( السعادة ) و اذا كان هدفك وسيلة . فلن تستطيع الاستمتاع بالهدف الحقيقي

سيدوفسكي said...

سلام عليكم
ازيك يا ملكة

تخيلي .. لسة امبارح كنت باتكلم في عملية أنه مش كل شي الواحد بيشعر بيه ممكن يعبر عنه

كلمة "أنا أشعر بالسعادة" غير معبرة عن الشعور الحقيقي اللي الواحد بيشعر بيه مع لمعة العين اللى أشرتي ليها

على فكرة برضه مش شرط الانفعال اللي الكلمات لن تعبر عنه يكون السعادة فقط .. ممكن الغضب برض"ك" يعني

بالمناسبة .. يعني ايه نيرفانا؟ .. بس انا متأكد يعني أنه .. أكيد ولاد حلال يعني

هدى said...

عارفة

دا احساسي بالظبط

وحاجة كدا غير قادرة على توصيفها يمكن تكوني بتدوري في نفس الفلك اللي بدور فيه

ايه السعادة وببتعمل منين

وليه بنعبر عنها ..وهل الكتابة قادرة على ذلك

انا سعيدة

بدون سبب منطقي

ولا افكر حتى في الكتابة سوى عن عجز الكتابة ملاذي الاخير عن استيعاب مشاعري

تحياتي ياجميلة

بحب بوستاتك الفلسفية جدا

تجيدينها حقا

زائر said...

لماذا يجب أن نقتل سعادتنا بانتظار أن نخلق عملاً أدبياً لا يساوي شيئاً!؟
....لماذا ؟؟؟؟

سؤال مُلح !!

ملكة said...

اخر من الاخرين

وده اللي بيخلي الإنسان مبيقفش مرة مع نفسه علشان يستمتع بالسعادة لأنه بيفضل يجري ورا مسبباتها ناسي ان الغاية في حد ذاتها هو الشعور مش لازم تحقيق الهدف بس
تحليلك رائع
متشكرة جدا لزيارتك الجميلة دي
تحياتي ليك

ملكة said...

سيدوفسكي

عليكم السلام ورحمة الله وبركاته
كيفك رفيق؟
انشالله تكون بخير

هي كل المشاعر صعب جدا يكون وصفها على الورق هو فعلا معناها
يعني اجيب منين كلمة توصف مثلا حالة السعادة؟
لدرجة احيانا بتبدو الكلمات مستهلكة ومبتذلة إلى حد كبير لما نكون عايشين حالة ومش عارفين نعبر عنها الا بالكلمات
لازم حد يدخل جوايا علشان يعرف انا حاسة بايه
وحتى دي برضو مش هتنفع لأن مهما كان الناس بيحاولوا يحسوا ببعضهم الا ان كل واحد فيهم مش هيحس بمشاعر الناس زي اصحابها الفعليين
معادلة مستحيلة الحل

بالمناسبة
نيرفانا دي كلمة بتوصف المرحلة اللي الانسان بيوصل فيها لأقصى درجة من الشفافية واكتشاف الحقيقة اللي بيفضل يعافر في حياته كلها علشان يوصل لها
وده بيحصل لما معظم المشاعر السلبية
(الطمع،الكراهية،الحزن،المعاناة،القلق الخ) تبقى بلا تأثير على الانسان في حياته عموما
حالة او شعور النيرفانا ده بيسبب صفاء وقوة غير عاديين بحيث يتحكم الإنسان في حياته عن طريقهم وبشكل أو بآخر بيكون أسعد إنسان على وجه الأرض
الكلمة استخدمت في البداية من البوذيين والهندوس لكن اصبحت عامة بعدكدة علشان توصف الحالة دي اينما وجدت

كل ده رغي؟
بس المهم انهم برضك طلعوا ولاد حلال في الاخر يعني زي ما انت قلت:D
نورت يا مهاب

ملكة said...

هدى

انتي كمان عايشة الحالة؟
طب ده جميل أوي
وأكاد أجزم إنه أجمل ما يكون على الإطلاق:)
ساعات بحس اننا بنحاول نعبر عنها بشتى الطرق كإثبات حالة
أو رغبة منا إننا نتأكد من وجود الحالة دي فعلا او رغبة في تخليدها اطول وقت ممكن
بس في كل الحالات صعب اوي نشف المشاعر دي على الورق
حتى جملة"انا سعيدة"مبتعبرش عن واحد في المائة من اللي احنا بنحسه لما بنكون سعداء

انتي اجمل ياهدى والله
نورتيني ياقمر:)

ملكة said...

زائر

ومازال ينتظر الجواب!!